في إنجاز جديد لـ "إيمج نيشن أبوظبي".. اختيار فيلم "سيدة البحر" للعرض في مهرجان البندقية السينمائي الدولي

يوليو 2019 الكاتبة والمخرجة السعودية شهد أمين تسرد قصّة خيالية وتتتبّع فتاة يافعة تبحث عن ضالتها المنشودة في مجتمعها

أبوظبي، 22يوليو 2019:أعلنت شركة "إيمج نيشن أبوظبي" عن عرض فيلمها الجديد "سيدة البحر" لأول مرة خلال مهرجان البندقية السينمائي الدولي ضمن مسابقة "أسبوع النقاد" المرموقة.

تدور أحداث فيلم "سيدة البحر"في إطار أسطوري حول قصة فتاة يافعة اسمها حياة، تنشأ في قرية فقيرة تحكمها تقاليد مظلمة تتمثل في تقديم الإناث من أطفالها لمخلوقات غريبة تعيش في المياه المجاورة. 

ويتناول هذا الفيلم الفني النادر من نوعه في السينما العربية قضية التغيير الواقع في دور المرأة داخل المجتمع من خلال إطار خيالي جامح.يُعد فيلم "سيدة البحر" ، والذي تم تصوير أحداثه في سلطنة عمان، أول فيلم للكاتبة والمخرجة السعودية شهد أمين، وهو مستوحى من فيلمها القصير الحائز على الجوائز والذي يحمل عنوان "حورية وعين". 

يقوم ببطولة الفيلم كل من الممثّلة بسيمة حجّار في دور حياة، والممثّل أشرف برهوم (بطل أفلام كوريولانوس، وصراع الجبابرة، والمملكة)، والممثّل يعقوب الفرحان (بطل مسلسلات "اختراق" و"بدون فلتر" و"حب بلا حدود")، والممثلة فاطمة الطائي (بطلة مسلسل "قلب العدالة" من إنتاج إيمج نيشن أبوظبي). 

شارك في إنتاج الفيلم كل من بول ميلر وستيفن ستراكان من شركة "فيلم سوليوشنز"، ومقرها أبوظبي، ورولا ناصر من شركة "اماجينرايوم فيلمز"، بالتعاون مع المنتجين التنفيذيين محمد الدراجي وماجد الأنصاري.

وفي تعليق لها بهذه المناسبة، قالت شهد أمين، مخرجة فيلم سيدة البحر:"يسردفيلم "سيدة البحر" قصّة عميقة حول نشأة المرأة في مجتمع ذكوري، مقدماً طرحاً مجازياً حول قضية عامة ستلقى بلا شك صدىً بين أوساط الجمهور في جميع أنحاء العالم. ويعتمد الفيلم على أسلوب سردي قد يبدو بسيطاً ولكنه يحمل رسالة قوية، كما أنه يقدم تجرية تصويرية مبتكرة لا تفرد مساحة كبيرة للحوار، ليترك المشاهد أمام فرصة فريدة للتأمل والتفكير حتى في مشاهد الحركة. كان هدفي من هذا الأسلوب أن أغمر المشاهد في مسيرة الفتاة حياة من وجهة نظرها، ليعيشوا معها لحظات تجربتها بينما تمضي نحو اكتشاف حقيقتها".

من جانبه قال بن روس، الرئيس التنفيذي للمحتوى الافلام في "إيمج نيشن أبوظبي":"يقوم هذا الفيلمذو الأسلوب الفني الخلّاقبتكريس قوّة السينما في معالجة قضايا مهمة مثل الحرية والانتماء، ويأتي إطلاق فيلم "سيدة البحر" ضمن جهودنا المبذولة في توسيع نطاق إنتاجاتنا لتشمل أفلاماً مبدعةتثير الاهتماموتحمل رسائل قيّمة إلى جانب إنتاجاتنا التجارية." أضاف روس قائلاً: "إننا نتوقع أن يلقى"سيدة البحر" ترحيباً واسعاً على منصّات المهرجانات الدولية بفضل طرحه رؤى عميقة تسبر أغوار الثقافة المعاصرة، ونحن إذ نأمل أن يستقطب هذا الفيلم اهتمام الجمهور العالميوإقرارهمبنضج المشهد السينمائي في المنطقة وتطوّره".

هذا ومن المقرر أن تُقام الدورة الـ 76 من مهرجان البندقية السينمائي الدولي خلال الفترة من 28 أغسطس إلى 7 سبتمبر، علمًا بأنه أعرق منصّات الاحتفال السينمائية ويُعد من أكثرها تميّزاً. وعادة ما توصف البندقية بأنها وجهة أولية لاستشراف الأفلام التي ستفوز بالجوائز. بعد عملية اختيار شهدت تنافساً محتدماً، تم اعتماد فيلم "سيدة البحر" ليكون واحداً ضمن قائمة الأفلام التي سيتم عرضها في المهرجان بجانب أفلام بارزة لمخرجين مرموقين ونجوم دوليين.